10 حقائق صادمة لا تعرفها عن سباق الفضاء

قررت الدول ان تتسابق فى الصعود للفضاء حتى يتم اكتشافه فانضمت الولايات المتحدة والاتحاد السوفيتى الى السباق وسميت بالحرب الباردة ومن المعروف ان الولايات المتحدة هى من فازت بهذا السباق حيث ان أول من وصل الى القمر هو نيل ارمسترونج وذلك بسبب تقنيات عالية واجهزه كانت حديثة فى هذا الوقت ولكن هناك دائما حقائق لا نعرفها ولذلك سوف نعرض عليك الان اسرار جديدة عن سباق الفضاء

1- انضمت زامبيا إلى سباق الفضاء

زامبيا

في عام 1964 ، انضمت زامبيا  إلى سباق الفضاء وخططت لهبوط رجل على سطح القمر قبل الولايات المتحدة أو الاتحاد السوفيتي , كان برنامج الفضاء الزامبي هو المشروع الخاص لإدوارد موكوكا نكولوسو ، وهو مدرس ومؤسس الأكاديمية الوطنية للعلوم وأبحاث الفضاء والفلسفة في زامبيا. جندت موكاكا اثني عشر من رواد الفضاء المحتملين بمن فيهم فتاة تبلغ من العمر 16 عامًا . افتقر ” Mukuka ” التمويل لمشروع الفضاء.

لم تكن الحكومة الزامبية مهتمة بتمويل المشروع ، وتجاهلت الأمم المتحدة والولايات المتحدة والاتحاد السوفياتي وإسرائيل طلبات تمويله ,ومع ذلك استمر في تدريب الرواد.

انهار برنامج الفضاء عندما بدأ المتدربون في طلب المال. كما أصيب اثنان في حالة سكر ولم يعودوا أبدًا للتدريب. انضم ثالث إلى فرقة تمثيلية والفتاة الوحيدة في الفريق تزوجة وحملت و انتهى البرنامج أخيرًا .

2- كيف تنطق وتكتب “رواد الفضاء”

رائد فضاء

كانت الولايات المتحدة والسوفييت من المنافسين الشرسين لدرجة أنهم لم يتمكنوا من الاتفاق على اسم واحد للمسافرين إلى الفضاء استقرت الولايات المتحدة على (“بحار النجوم”) بينما فضل السوفييت  (“بحار الكون”)  كما توصلت الصين إلى اسم لروادها عندما بدأت في إرسال البشر إلى الفضاء وهو (“الملاح الملاحي”).

ومع ذلك ، فإن رائد الفضاء (“بحار الفضاء”) هو أكثر شيوعًا لأنه ينتهي بـ “naut” وأسهل نطقه

3- تم تصميم 8 ملاعب أطفال لزيادة الاهتمام بالسفر إلى الفضاء

العاب فضاء

امتد سباق الفضاء إلى  الاطفال حيث قامت الولايات المتحدة والاتحاد السوفيتي بتصميم  معدات ملاعب مدرسية لزيادة اهتمام الأطفال بالسفر إلى الفضاء. تم بناء هذه المعدات بحيث تشبه الى حد كبير الصواريخ ومحطات الفضاء الحقيقة .

ولكن اختفت هذه المعدات فيما بعد وذلك بسبب انشاء قانون لحماية المنتجات الاستهلاكية لكى تكون اكثر امانا فقامت اللجنة التابعة لصناعة المعدات داخل المدارس بعمل معدات جديدة اكثر امانا من القديمة بعدها بعشرون عاما طالبت الكونجرس المعدين بعمل ارشادات وتصاميم جديدة لكى تناسب سلامة الاطفال اكثر حتى تم الانتهاء من كل هذه المعدات لعدم توافقها مع الامان .

4- عرض الاتحاد السوفيتي المساعدات الفنية الأمريكية المخصصة للدول النامية

الاتحاد السوفيتى

بدأ الاتحاد السوفيتي سباق الفضاء عندما أطلق سبوتنيك 1 في 4 أكتوبر 1957. وبعد ثلاثين يومًا ، تابعه بإطلاق سبوتنيك 2 ، الذي كان يحمل كلبًا يدعى لايكا .

بعدها قامت الولايات المتحدة باطلاق صواريخها  في 6 ديسمبر 1957 ، عندما حاولت الولايات المتحدة إطلاق صاروخ Vanguard 1A. كان هناك أكثر من 100 صحفي ومراسل تلفزيونى على الأرض لنشر الاخبار والصور عن الانطلاق ، ولكن حدث ما لم يتوقعه احد بدا الصاروخ فى الهبوط ولكن قبل ان يهبط انفجر فى الجو فى صوره تشبة الكرة النارية.

وكان هذا بمثابة مكسب للصحافة حيث خصصت صحيفة نيويورك تايمز افتتاحية لانتقاد برنامج الفضاء الأمريكي.

5- السوفيات خططوا أيضا لصعود القمر

القمر

كان معظم الناس قد عرفوا عن المشروع السيئ السمعة A119 . ومن المثير للاهتمام ، أن الاتحاد السوفيتي كان لديه أفكار مماثلة لم يكن لدى أي من المتسابقين أي سبب عملي للسباق ، بخلاف إثبات أن هما قادة سباق الفضاء.

كان الاتحاد السوفيتي يخطط لقمع القمر مباشرة بعد الهبوط عليه. كانت الفكرة هي وضع رجل على سطح القمر وجعله يرفع العلم. ثم أطلاق سلاحًا نوويًا فقط لإثبات أنهم هبطوا على سطح القمر أولاً. ستكون السحابة المتكونة من الانفجار مرئية للعيان الذين يشاهدون من الأرض.

وقد وافق السوفييت في وقت لاحق على أن قمع القمر يعني أن السحابة  لن تتشكل أبدًا. سيكون وميض الانفجار قصيرًا جدًا لدرجة أن الناس الذين يراقبون من الأرض لن يلاحظوا حتى حدوث أي شيء.

6- يعتقد البعض أن الاتحاد السوفيتي فاز بسباق الفضاء

فازت الولايات المتحدة بسباق الفضاء عندما هبط نيل أرمسترونج وبوز ألدرين على سطح القمر في 20 يوليو 1969. ومع ذلك ، يقول بعض المراقبين أن الاتحاد السوفيتي كان الفائز الحقيقي بالنظر إلى أن الولايات المتحدة هبطت فقط على القمر ولم تستكشف شيئا على عكس الاتحاد السوفيتى الذى وصل إلى معالم كثيرة على القمر.

أطلق الاتحاد السوفيتي أول قمر صناعي في مداره عام 1957. كما أرسل أول حيوان إلى الفضاء في نفس العام. بعد أربع سنوات ، في 12 أبريل 1961 ، أرسل السوفييت أول رجل إلى الفضاء. كان هذا الرجل يوري غاغارين. وأعقب رحلة غاغارين رحلة أخرى كان على متنها رواد فضاء. كانت هذه هي المرة الأولى التي يسافر فيها رجلين إلى الفضاء في المركبة الفضائية نفسها.

في عام 1963 ، أرسل السوفييت أول امرأة ، فالنتينا تيريشكوفا ، إلى الفضاء وبذلك يكون الاتحاد السوفيتى هو اول من وصل الى الفضاء ولكنه لم يستطيع الحفاظ على ذلك بسبب مشكلات مالية  لم يستطع الاتحاد السوفيتي الحفاظ على بدايته لأسباب مالية.

7- الدرين ينبغي أن يكون الرجل الأول على سطح القمر

الدرين

بينما ينتظر العالم إطلاق Apollo 11 ، تكهن صحفيون ومسؤولون في ناسا بأن Buzz Aldrin سيكون أول رجل على سطح القمر. كان ينبغي أن يكون هذا صحيحًا بالنظر إلى أن رائد الفضاء في المقعد الصحيح لمركبة الجوزاء السابقة (التي حل محلها أبولو) كان دائمًا أول من يغادر المركبة الفضائية. كان ألدرين في المقعد الأيمن من أبولو 11. ولكن تم نقل باب أبولو إلى الجانب الأيسر. هذا يعني أن الرجل في المقعد الأيسر – نيل أرمسترونج في هذه الحالة سوف يخرج اولا سيحتاج ألدرين لتخطي أرمسترونج إذا كان أول رجل على سطح القمر.

يعتقد بعض كبار المسؤولين في ناسا أن نيل أرمسترونج يجب أن يحصل على امتياز الدخول على سطح القمر أولاً لأنه كان قائد الوحدة.

8- سلاح الجو الأمريكي أفسد مكوك الفضاء

كان من المفترض أن يُحدث مكوك الفضاء ثورة في السفر إلى الفضاء.  حيث ان المكوك كان قابل للاستخدام على عكس الصواريخ تستخدم مرة واحدة فقط وبذلك تكون رحلة فضائية ارخص  وتوقعت ناسا إطلاق رحلة فضائية كل أسبوع بتكلفة 20 مليون دولار لكل رحلة على متن المكوك. ولسوء الحظ حلقت مكوك الفضاء 134 مرة فقط في 29 سنة. كان ذلك بين عامي 1981 و 2010.

كلف البرنامج بأكمله ناسا حوالى 209 مليار دولار بما يعادل 1.6 مليار دولار لكل رحلة.  ولكن حدثت بعض المساؤى منها انه اسفر عن تحطيم اثنين من المكوك وقتل 14 رائد فضاء وهناك من لم يعد من القمر اطلاقا .

اعتبرت الولايات المتحدة ان فشل هذا المكوك يعود الى سلاح الجو الامريكى حيث ان طلب السلاح الجوى بتغيير فى التصميم الاصلي للمكوك حتى يمكنه من التجسس على الاتحاد السوفيتى مما يعنى زياده الوقود والخزانات بعيدا عن التصميم الاصلي للمكوك مما اسفر عن تحطيم هذا المكوك

9- تحطيم مكوك الفضاء

قام الاتحاد السوفيتي ببناء مكوك فضائي. يشبه تماما مكوك الفضاء الأمريكي. فى الحقيقة لم يكن هذا  من قبيل الصدفة لأن السوفييت قاموا بسرقة خطط تصميم وتكوين هذا المكوك الفضائى من الولايات المتحدة وساعدتها فى ذلك ناسا  .

ومع ذلك ، فإن المكوك طار مرة واحدة فقط في عام 1990 . وتم إيقاف تشغيلها في عام 1994 ، كان برنامج مكوك الفضاء مكلفًا بالنسبة للولايات المتحدة. ولكن كان تأثيره أسوأ بالنسبة للاتحاد السوفيتي الذي يعاني من ضائقة مالية.

حقيقة أن الاتحاد السوفياتي انهار بعد عام  حيث اثبتت سرقة الخطط مما اصبح فائدة للولايات المتحدة لحصولها على مرسي للمكوك فى محطة بورن .

10- سباق الفضاء كان في الواقع سباق التسلح

كان هذا السباق بمثابة غطاء على السباق الحقيقي لتلك الدول وهو السباق النووى حيث اعدت كل من الولايات المتحدة والاتحاد السوفيتى برامج الاسلحة النووية فى نفس الوقت تزامنا مع سباق الفضاء 


أقرأ أيضاً : مواقع تم استخدامها لتجربة القنابل النووية


المصادر : 1 , 2