16 من أشهر الأعمال الفنية التي لم ولن تكتمل … !

2 – السيمفونية الثامنة لـ  ” فرانز شوبرت ” 

السيمفونية الثامنة لـ  " فرانز شوبرت " 

سيمفونية فرانز شوبرت الثامنة تعرف أيضاً بالسيمفونية الغير مكتملة  ، إنها تتكون من مقطعين إيطاليين كاملين : ”  an Allegro moderato  و  Andante con moto ” ، ووجد فيما بعد اسكتشات بيانو للمقطع الثالث . كيف يمكن لسيمفونية ناقصة أن يرى فيها النقّاد والبحّاثون والمتذوّقون آية في الحسن والإبداع والجمال والكمال ! أليس في هذا تناقض إذا كانت ناقصة  ؟
حسناً يرى بعض النقاد إن السيمفونية التامة لم يضِع منها شيء ولم يقصّر صاحبها ولا لأيّ سبب مما تقدم , وقد انتهى منها عند آخر الحركة الثانية عن وعي وإدراك وسبق تخطيط وقد وضع ( حجر الغلق) كما يقولون عندنا في بناء القنطرة عند الفاصلة الأخيرة في نهايتها , وهي تامة من جهة الصياغة والأفكار, ولكنها سُمّيت ” الناقصة ” لسبب بسيط وهو أن رؤية سيمفونية للوهلة الأولى بحركتين لم يكن مألوفاً أو متّبعاً إذ المألوف والمتّبع رؤية السيمفونية بأربع حركات وقد تزيد واحدة أو تنقص , حسب الضرورة, ورؤيتها لأول مرة عند شوبرت بحركتين أوقعت في الروع أنها ناقصة وهكذا حملت هذا الاسم ظلماً . ولا يتأكّد من كمالها إلا الذين استمعوا إليها واستمتعوا بجمالها . لقد لفت نقّاد الموسيقى النظر إلى قيمة هذه السيمفونية التي ألّفها صاحبها سنه 1822 قبل وفاته بست سنوات, وقالوا : إنها تضاهي سيمفونيات هايدن وموتسارت وبتهوفن ولكن المؤسف في أمرها أنها لم تقدم في حياة مؤلّفها على المسرح الموسيقي وإنما بعد مماته بسبعة وثلاثين عاما سنة 1865 , ولا تزال تقدم إلى اليوم .