شعرت بتحرك كائن في بطنها…لن تتخيل ماذا وجدو في داخلها

كانت هناك امراه تبلغ من العمر 35 عاما متزوجه من احد الاشخاص وكانت حياتها عاديه جدا ولا يوجد ما تشتكي منه ,وفي احد الايام ذهبت مع زوجها لتناول الطعام في احد المطاعم و كان المطعم يقدم الاطعمه اليابانيه مثل السوشي وغيرها وبالرغم من زوجها لا يحبه تلك الانواع من الاطعمه وطلب منها ان لا تتناولها ,لكنها من النوع الذي يحب ان يجرب الاشياء الجديده والغريبه و تناولت الطعام وبعد ذلك ذهبا معا الى المنزل

وفي الليل اسيقظت من الم شديد في معدتها, الم لم تكن تستطيع ان تتحمله, في البدايه توقعت ان يكون الالم نتيجة الطعام الذي تناولته واعتقد انه سوف تهداء بعد قليل ,وتناولة بعض الاعشاب التي تعمل على التخلص من الالم, لكن كل ذلك كان دون جدوى وهنا قرر للزوج ان يذهب بزوجته الى المشفى , لانها اصبحت في حاله مرضيه صعبة جدا و لا يعلم ما بها, و بالفعل ذهب الى المشفى وفي البدايه لم يستطيع الاطباء تحديد الحاله وظلت الزوجه تصرخ من شده الالم.

وتم اجراء الاشعه لها و شاهد الاطباء ان هناك شيء ان يتحرك في المعده بشكل غريب فهي ليست حامل ولا احد يعلم ما هذا, وبعد قليل توقف قلب المراه, وهنا تدخل الاطباء بسرعه لاجراء جراحه لها لمعرفه ما يوجد في بطنها وهنا كانت الصدمه, هذه المراه المسكينه كان يوجد بداخلها “افعى” مما أصاب الجميع بصدمه, كيف دخلت الى هناك, الممرضات اصابهم الرعب و الاطباء لم يعرف كيف يتعامل مع الموقف, تلك المراه المسكينه كيف تحملت كل هذا, لكن يبدو التفسير المنطقي ان تلك المراه تناولت بيض للأفعى دون ان تدرك ذلك ,وظلت تكبر وتتغذى  بداخلهاحتى كبرت, ولولا تدخل الاطباء في الوقت المناسب كانت قد توفيت وهي الان تتعافى بشكل بطيء جدا

وقال الدكتور ” داميان بيريز ” وهوه احد الأطباء الذين اجرو لها العملية , لقد كان شيئا يبدو كأنه من أحد مشاهد أفلام الرعب , كانت الأفعى بيضاء اللون مخططة بدوائر غامقة وكان فمها كبيروكانت تصدر صوت يشبه صوت ابريق البخار واعتقد ان الأفعى كانت بحالة غضب لاننا اخرجناها من مكانها السري, واعتقد ان الأفعى كانت تعيش في مصران باتريسيا الغليظ وتتغذى على  الطعام الذي يمر من خلال جهازها.

 

شاهد ايضا: أسواء 9 أسواق في العالم “لن تتخيل الأشياء التي يمكن شرائها”

تعليقات
error: Content is protected !!