10 أمراض غيرت مجرى التاريخ

4- مرض شلل الأطفال

شلل الأطفال

يعد مرض شلل الأطفال في وقتنا الحالي من الامراض النادرة منذ ان اخترع جوناس سالك المصل المضاد له. كان قبل اختراع المصل ينتشر المرض عن طريق براز شخص مصاب او عن طريق الرذاذ الناتج عن العطس. كما نعرف جميعًا أن اهم اعراض المرض هو شل حركة المصاب به تماما ويجبره على العيش طيله عمره على جهاز التنفس الصناعي او كما يدعي سابقًا الرئة الحديدية. لا يمكن معالجه شلل الأطفال بمجرد وقوعه. من أشهر الشخصيات التي أصيب بمرض شلل الأطفال هو الرئيس الأمريكي السابق فرانكلين دي روزفلت.

5- مرض الزهري

الزهري

هناك اربعه مراحل من مرض الزهري وهو احد الأمراض المنقولة جنسيًا. قد يبدو لك في أولة مجرر قرحة حميدة في منطقة الإصابة وفي المرحلة الثانية يظهر على شكل طفح  وتورم في العقد الليمفاوية. وبعدها تقوم البكتيريا في المرحلة الأخيرة وتقود إلى إعتلال في الأعصاب والعضلات مسببة العمي والخرف.

يقول المؤرخون أن المرض جاء إلى أوروبا من مستعمرات العالم الجديد وقضى على شخصيات كثيرة مشهورة أعضاء في الكنسية الباباوية . في عام 1508 لم يتمكن رعايا يوليوس الثاني المسيحيين من تقبيل قدميه لانها كانت مليئة بالقرح الناتجه عن الزهري. مازال المرض منتشرًا حول العالم ولكنه يعالج الأن بالبنسيلين.

6- الإيدز

الإيدز

مرض الأيدز اوفيروس نقص المناعة والذي يتحول إلى متلازمة نقص المناعة. يعتقد العلماء انه وجد طريقه إلى الانسان في إفريقيا عن طريق أحد الحيوانات. ولكن لم يأخد الشكل المتعارف عليه حديثًا إلا عام 1980 حيث لوحظ على بعض الرجال المثليين أعراض تشبه السرطان والإلتهاب الرئوي. كان اسمه في السابق مرض نقص المناعة المتعلق بالمثليين.

ملاحظة : لإكمال المقال يمكنك إستخدام زر التالي