15 معلومة مدهشة لم تكن تعرفها عن الأحلام

ما الذي تحلم به؟ لقد سمعنا جميعا عن الأحلام الأكثر شيوعا … السقوط، الطيران، سقوط الأسنان . ولكن هناك حقائق اقل شهرة عن الأحلام ستثير إعجابك.

بدأ تفسير الأحلام في الحصارات القديمة المصرية واليونانية ، ثم نشرها عالم النفس سيجموند فرويد في كتابه ” تفسير الأحلام” عام 1899 . إليكم 15 معلومة مدهشة لم تكن تعرفها عن الأحلام .

 

1- لا يمكنك معرفة الوقت في أحلامك

عندما نحلم، نحن غير قادرين على قراءة أو قول الوقت!

لذا إذا كنت لا تعرف ما إذا كنت تحلم أم لا، حاول قراءة كتاب أو التحقق من ساعة. في كل مرة تنظر فيها إلى الساعة، ستخبرنا بوقت مختلف وقد لا تتحرك يد الساعة. ولا نعرف سبب ذلك.

2- يمكنك ان تحصل على أربعة إلى ستة أحلام في الليلة

وفقا لـ national sleep foundation  ، نحن نحلم عموما ما لا يقل عن أربعة إلى ستة مرات في الليلة، خلال أكثر مراحل النوم نشاطا.

إذا كنت تنام لمدة ثماني ساعات في الليلة، فلقد قضيت ساعتان منهم تحلم.

3- نحن ننسى 90% من الحلم

يبقى لغزا لماذا لا نتذكر 90% على الأقل من أحلامنا. إحدى النظريات هي أن الهرمون المرتبط بالذاكرة يتم إيقافه أثناء النوم. حتى لا يقوم عقلنا بتحويل أحلامنا إلى ذكريات.

يقول روبرت ستيكولد – باحث في النوم واستاذ في الطب النفسي جامعة هارفرد- ” عندما ننام، يقوم العقل بالكثير من العمل، يأخذ ما تعلمناه، وما قمنا بترميزه خلال اليوم ليحوله لذكريات، ومحاولة معرفة ما متعنيه.

ومن هذا نستنتج أن الحلم هو وسيلة العقل ليأخذ معلومات جديدة ويجمعها بالقديمة ويرى كيف بأمكانه الأستفادة من تلك المعلومات المجمعة.”

4- لا نرى في الأحلام سوى الوجوه التي رأيناها في الواقع

نرى في حياتنا مئات الألاف من الوجوه، لذا لدينا في أدمغتنا مخزون هائل منها لنضعه في أحلامنا على هيئة شخصيات. من المستحيل بالنسبة لنا أن نتذكر ونتعرف على كل تلك الوجوه التي نراها على مدار يومنا، لكن عقلنا يتذكرها بشكل لا شعوري، ويقوم بأسترجاعها في أحداث أحلامنا.

5- العديد من الاختراعات مستوحاة من الأحلام

أثناء الحلم يمكننا أن نحصل على الإلهام، وهذا سبب جيد لنعطي عقولنا فترة راحة بين الحين والآخر.

لنرى بعض الأختراعات والابتكارات الإبداعية التي كانت مستوحاة من الأحلام:

اختراع ماكينة الخياطة – لـ إلياس هاو

نظرية النسبية- لـ ألبرت آينشتاين

أغنية ” yesterday  ” – لـ فرقة The Beatles

سلسلة كتب  ”  twilight ” – لــ ستيفاني ماير

الجدول الدوري – لــ ديمتري مندلييف

لا تنسى إستخدام زر التالي لإكمال المقال

تعليقات