اجابة السؤال الأصعب : هل انت في طريقك إلى النجاح ام الفشل ؟

هل تشعر أحيانًا بعدم اليقين بشأن الطريق الذي تسير فيه، انك لست في المكان الصحيح، ان إمكاناتك أكثر من ذلك أو انك لست كفئًا للمتابعة. أعلم أن هذا سوف يبدو غريبًا ولكن كل هذا يعني بأنك على الطريق الصحيح. لقد أثبتت التجربة ان كل هذا الشك وعدم التأقلم والتفكير والتوتر من السمات الأساسية التي يجدها الناجحين في طريقهم. هل تريد التأكد من كونك ناجح ؟ سنخبرك عن أشياء تفعلها دون وعي خلال مسيرتك نحو هدفك تؤكد لك ذلك.

 

1- انت تعرف ما تريد، لكنك لا تعرف كيفية الحصول عليه حتى الآن

هل سبق لك أن كنت واثقًا من رغبتك في تحقيق رغبة ما ؟ ربما كنت تحدق في السماء ليلًا لدرجة جعلتك تشعر بالفضول حول ما هو أبعد، مما حفزك لتحلم  بأن تصبح رائد فضاء. اذا يمكنك أن تكون متأكدًا تمامًا مما تريد، لكنك قد لا تعرف كيف تحققه حتى الآن، هذا أمر جيد. أنها البداية الصحيح لتصبح ناجح.

2- تشعر بالملل بسهولة، وتخوض التحديات

يقول دكتور روبرت كلومينغر مطور الاختبارات الشخصية ان البحث عن المثالية والعمل بجدية هو ما يجعل الناس سعداء ومبدعيين. “لكي تنجح، عليك ان تكون قادرا على تنظيم حتى سرعة  نبضاتك وعددها بينما تفكر كيف سيكون المستقبل امام احلامك”. عندما تشعر بالملل بسهولة فهذا يعني انك متحمس كفاية لمتابعة طريقك  نحو الحلم.

3- انت تركز على حياتك اكثر من العمل

اعتدت على الاعتقاد  بأن الشغف  يعني أن تتبع مبدأ ” كل شيء أو لا شيء “، لكنه ليس كذلك. وتعلمت أيضا ان التوازن  يعني وضع حدود لكل شيء لكن هذا لا يعني ان تكون تلك الحدود جامدة لا تتغير، ولكن حتى لا تخرج الأمور عن السيطرة يجب أن نعطي حياتنا الحق الأكبر والأولوية فالنجاح لا يعني العمل لشهور ولساعات طويلة  دون ممارسة  حياتنا الطبيعية. الأمر كله يتعلق بإيجاد غرض ما تقوم به لا أن تحيى سعيا وراء ذلك الهدف فقط.

4- تمارس اجتماعياتك بنجاح وتحتفل بسعادة مع الآخرين

على الرغم من ان النجاح  يصيب البعض أحيانا بالغرور ، إلا ان الناجحون لا يتخلصون ابدا من الأشخاص الذين حولهم الذين يدعمونهم دائمًا ، بل على العكس نحن نبحث عنهم لنحتفل سويا بكل نجاح مهما كان صغيرا. عندما ندعم أحلام بعضنا البعض ونساعد في تحقيقها يتغير كل شيء ويصبح النجاح مصير الجميع.

5- تكون متواضع دائما

عندما تجد نفسك لا تركز على إنجازاتك ولا تريد تريد باستمرار إثبات نفسك للآخرين ، لا تبحث عن الفرص لتكون في دائرة الضوء. بدلا من كل ذلك انت تركز كل مجهودك على النجاح وعلى أن تكون أفضل ليس للآخرين ولكن لنفسك. عندما تعمل على تحسين مهاراتك تصبح رحلة  نجاحك أكثر تقدما.

6- الأموال مهمة بالنسبة لك كوسيلة وليست كغاية

انت لا تهتم بجمع الأموال لتصبح من أصحاب السيارات الفاخرة او لتحضور المناسبات عالية المستوى، بالنسبة لك المال ضروري للبقاء على قيد الحياة فقط ولا تسمح له بأن يكون كل شيء، أنت تركز أكثر على كسب الأموال لدعم مشروعك وشراء الموارد ونموها لمتابعة شغفك.

7-  أنت تؤمن بأن الأحلام تتحقق بالعمل الشاق

الاستمرار هو المفتاح. بدلا من أحلامك حول وظيفة الأحلام المثالية. أنت تخرج وتعمل بنشاط نحو هدفك. النجاح بين عشية وضحاها هو أسطورة. من أجل الوصول إلى هدفك، تدرك أن التضحية والعمل الجاد والأخفاقات والعقبات والوقوف مجددا كلها عناصر أساسية في الرحلة. أن هدف يستحق كل هذا العناء.

اذا حققت أهدافك بسهولة دون يوم واحد من العرق والدموع، ستكون بلا معنى ، وستدرك أن النجاح ليس كل شيء أنه مجرد لحظة ، في النهاية كل ما سيبقى هو  الاحترام والحب الذي تكنه لنفسك والآخرين .

ما هي أحلامك؟ هل وجدت تلك العلامات في طريقك نحو حلمك؟ شاركنا أفكارك…

أقرأ أيضاً :

7 اسئلة ستجعلك تعرف “ما هي غاية حياتك؟

كيف تتخلص من روتين العمل في 7 خطوات بسيطة

تعليقات