أغرب 12 مدرسة غير تقليدية .. منها مدارس تعليم السحر !

إذا سألت أحدهم كيف كانت أيام الدراسة وأيام المذاكرة سيجيب بالطبع ويصف لك الواجبات المنزلية التي لم تكن لها نهاية والإمتحانات المدمرة للدماغ . ولكن الأمر هنا مختلف تماماً فلقد جمعنا لك مجموعة من المدارس الغير مألوفة أبداً وستجعلك تظن فوراً أن درست بشكل خاطئ وإتخذت الطريق الخاطئ تماماً في دراستك . جهز نفسك لمناهج غريبة جداً وكأنها تسخر من كل ماهو منطقي  إليكم أغرب 12 مدرسة غير تقليدية .. منها مدارس تعليم السحر .

 

1 – جامعة الهامبرجر

لم يعد عملك كطاهي للبرجر عملاً سهلاً ومتاح لأي شخص عابر ! الأمر الآن أصبح يتطلب شهادة جامعية لتتمكن من مزاولة تلك المهنة . نعم ما تقرأه صحيح وليس درب من الخيال أو المستقبل . هناك جامعة بالفعل للبرجر وحقيقية ولقد تخرج منها 80000 من مديري مطاعم ماكدونالدز وعلمتهم أفضل الطريق للقيام بمهامهم في عملهم وتم إنشائها في عام 1961 وتوجد في ولاية شيكاغو في أمريكا وهي تقدم دبلومات فخرية لجميع من يتخرجون منها بعد دورة مدتها 5 أيام . يتم خلال لائحتها الدراسية تعليم كيفية تغليف الطعام وكيفية تقطيع البطاطس بالطريقة والحجم المناسبين بالتفصيل . حيث أنها يوجد بها مطبخ محاكي لتصميم المطابخ الحقيقية في المطاعم مثل ماكدونالدز .


2 – مدرسة لسانتا كلوز

هل يمكنك تصور فصل دراسي كامل مكون فقط من الأجداد السمان ذوو اللحية البيضاء ويدونون ملاحظات . لا نريد أن نحبط بالطبع من يؤمنون بوجود سانتا كلوز الروحي ولكن بالفعل هناك مدرسة تعلم سانتا كلوز مهاراته الحقيقة وهي مدرسة موجودة في ولاية ميتشيجان ومن أرقى المدارس كذلك وبالطبع لا يوجد لديهم اجازات شتوية فحينها يكون موسم الذروة بالنسبة لهم عندما تأتي أعياد الميلاد ورأس السنة . وفي الصورة الثانية ترى الجيل الأول من سانتا كلوز ةهم حريصون على اجتياز الإختبارات النهائية .


3 – المدرسة الإيسلندية للعفاريت والجن

لا ! هذه ليست خدعة أو أمر خيالي بالنسبة لعشاق عالم العفاريت والرعب و الجن . هناك الفعل مدرسة متخصصة في هذا الأمر , لن تنصدم عندما تعرف أنه حوالي 54% من سكان أيسلندا يؤمنون بوجود الجن والعفاريت ويعتقدون أنهم حقيقيون تماماً ، تعود تلك المدرسة إلى حوالي 29 عام هو عمرها من وقت تأسيسها ويتخذون ريكيافيك أب روحي لهم ، ولقد أعطوا للحكايات الشعبية والأساطير عن العفاريت والجن صورة واقعية وذات دراسات علمية ومنطقية أكثر ، ويجب أن تعرف أن المدرسة لها مدير ويأخذ عمله على محمل الجدية وهو يدعى ماجنوس سكارفيدينسون وهو يبني محاضراته على فرضية  أن الجان حقيقيون ، مناهجها الدراسية تقوم على دراسة الجان والمخلوقات الأخرى الغير مرئية والأقزام كذلك وتوفر للطلاب رحلات ميدانية إلى أماكن مسكونة بالعفاريت .


4 – مدرسة جراي للسحر

دائماً ما يخيف المعلمون طلابهم من ألا يجتازوا الإختبارات في مدرسة السحر ،تفخر مدرسة جراي للسحر بأنها تدرس وتحاضر عن العلوم السوداء والتي حرمها المجتمع منذ سنين وحرقت مناهجها منذ فترة طويلة ،مؤسس المدرسة هو أوبيرون زيل – رايفينهيرت. لقد تبنت تلك المدرسة نفس منهجية مدرسة هوجوارتس في أفلام هاري بوتر من تسكين الطلبة المناهج ! الخريجون من تلك المدرسة لديهم الإختيارات ليستكملوا دراساتهم ، والمدرسة التالية التي سنستعرضها واحدة من تلك الإختيارات .

ملاحظة : لإكمال المقال يمكنك إستخدام زر التالي

5- مدرسة سالم للساحرات

تخيل أن تلتحق بمدرسة حيث تجد بها واجبك المنزلي عبارة عن الرقص حول النار وأنت مرتدي جمجمة الماعز والقيام ببعض الرقصات المعينة ،إن مدرسة سالم للساحرات هي مدرسة فريدة من نوعها جداً وقد تضمن لك وظيفة ما بعد التخرج . بالطبع لاقت المدرسة هجوماً كبيراً من وقت إنشائها وأقيمت ضدها الكثير من الدعاوى القضائية من الأهالي والمواطنون ما أدي في النهاية إلى أن تغلق المدرسة أبوابها وتمارس نشاطها من خلال شبكة الإنترنت ففهي النهاية لا يتقبل معظم الناس وجود مكان يتم به تلك الممارسات التي يراها الكثير منا وثنية وغريبة وشريرة .


6 – مدرسة دونغشتونج الإبتدائية الواقعة داخل كهف

قد يبدو لك الأمر مثير ويمثل تجربة جديدة ومذهلة أن تدرس داخل كهف ، ولكن الأطفال الغيرمحظوظين الملتحقين بتلك المدرسة في الصين للأسف ليس لديهم الإختيار ، ففهي النهاية يختلف الأمر عندماً تكون مجبراً على الذهاب يومياً إلى نفس المكان الشاق في منطقة نائية . تم افتتاح تلك المدرسة والتي تسمى كذلك بـ ” مدرسة نصف الكهف ” الإبتدائية في عام 1984 , ومنذ ذلك الحين تعلمت أجيال من خلال تلك المدرسة وواجهوا في طريقهم للتعلم الخفافيش وسكان الكهوف الغريبي الأطوار . وبالرغم من ذلك فإن القائمون على المكان حاولوا تعويض الظروف السيئة في المدرسة كالإضاءة بوسائل الراحة التي تجعلها مثلها مثل أي مدرسة حديثة ونظام صوتيات متطور , ولكن لم تستمر المدرسة كثيراً أيضاً لأن السلطات لم توافق على الصورة العامة للمدرسة واعتبرت أن الصين ليست مجتمع للكهوف .


7 – مدرسة تحت الكوبري

قد تشعر بالتفاؤل بالطبع ويفرح قلبك عندما تجد أن هذا الفراغ العمراني الغير مستغل تحت الكباري والجسور تم إستغلاله بهذا الشكل المفيد جداً . صاحب فكرة إنشاء تلك المدرسة هو ” راجيش كومار شارما ” مالك محل نيو دلهي وقد بدأها وهو في عمر 47 عام وبدأ يقدم دروس بالمجان في عام 2006 وأصبحت الآن تلك المدرسة علامة مميزة بين المجتمع . إن حماس وشغف راجيش مثير للإهتمام جداً ، فلقد كان صبي فقير لذلك كان مجبراً على ترك الدراسة بالجامعة وتوديع حلمه في أن يصبح مهندس ولذلك لم يرد لأي شخص أن يتعرض لمحنته , طبعاً واجهت المدرسة الكثير من الصعوبات فالمكان في النهاية غير مهياً لوجود طلبة به وهو مكب للنفايات ووكر للأشخاص المدمنين للمخدرات والمشردين .

8 – مدرسة جولو الإبتدائية

بالنسبة لمعظم الأطفال فإن الذهاب إلى المدرسة لا يتطلب سوى المشى لمدة خمسة دقائق مثلاً أو بالأوتوبيس ، ولكن الأمر يختلف هنا كثيراً بالنسبة لأطفال قرية سيتشوان النائية في الصين فهم ليسوا من بين هؤلاء المحظوظين ، فهم يقطعون رحلة شاقة من 4 ساعات يومياً مع أخطار لا يتخيلها عقل للذهاب إلى مدرستهم , الأمر مخيف للغاية بالنظر إلى الصور لا يقدر عليه حتى أخطر المتسلقين وأكثرهم خبرة . لا تسأل لماذا تم بناء المدرسة هناك تحديداً ؟ ولا عن عدد الوفيات التي حدثت للطلبة والمعلمين كذلك .


9 – كلية Deep Springs

إن تلك الكلية بعيدة كل البعد عن المألوف ، حتى إن موقعها الرسمي نفسه يجد صعوبة في شرح ماهية الجامعة وتاريخها بشكل محدد .، فهي تقع في وادي ديب سبرينجز في كاليفورنيا في أمريكا وهي تفوق مدرسة جولو السابقة الذكر من ناحية العزلة عن بقية العالم ، فلقد رأى مؤسسهاL.L. Nunn أن هذا أمر يميزها عن مثيلاتها وذلك منذ 100 عام بالضبط . يتم قبول عدد محدود جداً من الطلبة فيها ويتعاملون مع مناهج فريدة من نوعها وبنظام صارم فهي أٌرب إلى منشأة عسكرية منها إلى مؤسسة تعليمية وغير مسموح للإلتحاق بها إلا للذكور .

10 – مدرسة بروكلين المجانية

كان مؤسسو تلك المدرسة يشتركون في صفة واحدة وهي أن المدارس التقليدية تسببت لهم في عقدة نفسية من التعليم ومن المدارس ،ففي تلك المدرسة مسموح للطلاب بالقيام بكل ما يريدون عندما يريدون ذلك ودون الحاجة إلى حساب نتائج ذلك أو عواقبه , القاعدة الأولى في تلك المدرسة أن الجميع متساوون ، نعم ! فتاة في الرابعة من عمرها تتساوي في صوتها في مجلس المدرسة مع العميد علاوة على أن المدرسة مجانية تماماً ولا يوجد بها الإلتزامات التقليدية من واجبات منزلية واختبارات ودرجات وحضور إلزامي .


11- جامعة التدرب على الحشيش ” الماريجوانا “

تم افتتاح تلك الجامعة في دنفر بولاية كولورادو في أمريكا ، في عام 2009 ،وذلك بشكل قانوني ورسمي . انسى جامعة هارفارد أو كامبريدج فمن يحتاج إلى دكتور أو مهندس ، إن الواقع فرض نفسه في أمريكا ، فبعد إنتشار الماريجوانا الأمر لم يعد مجرد نزوة بل أصبح حقيقة وواقع يعيشه العديد من الناس في أمريكا وحول العالم كذلك .

12 – مدرسة صيد الأزواج

إن صيد الأزواج لن يجعلكي تفكري في الصيد الحر أو البري ، فتلك المدرسة تعلم النساء كيفية إستخدام البنادق . يعتبر هذا النشاط شرعي في اليابان ، ففي تلك المدرسة تتعلم النساء المهارات والنصائح والحيل اللازمة للعصور على شريك حياتهاوالإستفادة من أسرار صيد أفضل الرجال . يتلقى النساء اليابانيات دروس في تقديم وطهي الطعام .

اقرأ أيضاً :

أغرب 18 شيئاً تم منعهم في المدارس حول العالم !

خطوبة امرأة على روبوت من صنعها , وتعترف انها كانت على علاقة به!

تعليقات