10 حقائق مفجعة عن تايتانيك لم تسمع عنها من قبل

الحقيقية مأساوية أكثر بكثير من قصه الفيلم نفسه، وهناك الكثير من الأسرار المفجعة التي حدثت على متن السفينة بالفعل قبل الغرق، وتفاصيل كثيرة لركابها لن تخطر ببالك مطلقا سنكتشفها معا في السطور التالية:-

الرجل الذي كان منبوذا لبقائه على قيد الحياة بعد الحادث!

كان هناك رجل ياباني الأصل يُدعى “ماسابومي هوسونو”، وهو موظف مدني، وكان الرجل الياباني الوحيد الموجود على متن سفينة تايتانيك في رحلتها الأولى، والذي نجا من حادث السفينة، ولكن عند عودته إلى اليابان كان مصدر عار وخزي كبير لليابانيين وأخبروه أنه كان من المفترض ألا ينجو وأن ينزل إلى البحر مع طاقم السفينة!

فرقة الموسيقيين

من أكثر اللحظات المؤثرة التي حدثت في فيلم تايتانيك عندما قام فرقة العازفين الموسيقيين بمواصلة العزف بغرض تهدئة الركاب وهذا حدث بالفعل! حيث استمروا في العزف المتواصل لمدة ساعتين حتى بعد اصطدام السفينة بالجبل الجليدي.

فرق التوقيت

كان من الممكن تجنب الحادث كليا إذا شاهد أحد الركاب الجبل الجليدي قبل 30 ثانية فقط من الاصطدام به، وقام بإخطار ربان السفينة.

اتصال هيرشي

ميلتون هيرشي هو شخص يمتلك شركة من أكبر شركات الشوكلاته في العالم، قام بحجز تذكره ليكون من ركاب سفينة تايتانيك، ولكن في اللحظة الأخيرة قام بتغيير خطته!

للعرض فقط